فتيات المستقبل
اهلا بك غاليتي في منتدانا
اذا كنت زائره تفضلي بالتسجيل " اذا اعجبك منتدانا "
اما اذا كنت عضوة فسجلي دخولك و اهلا بك مجددا بيننا
نتمنى لكن احلى الأوقات معنا
في امان الله
~♥️~

فتيات المستقبل


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 بائعة الشرائط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
تراكم احاسيس
عضوة نشيطة
عضوة نشيطة
avatar

المشاركات المشاركات : 447
 تّقيِميُ تّقيِميُ : 0
نشاطى نشاطى : 701

مُساهمةموضوع: بائعة الشرائط   الأحد مارس 31, 2013 12:59 am

بائعة الشرائط
ملحوظة : كتبت هذه القصة بدمج اللغة العربية الفصحى مع العامية لتجذب القارئ داخلها وتسهل فهمها للجميع .

وشكرا
فى احدى السنوات الماضية

ذهب شاب فى اوائل العشرينات من عمره مع امه ليسكنو فى منزل اخر بسبب ضيق المعيشة وكثرة ثمن الايجار وحين وجدو الشقة الجديدة الذى كان يمتلكها والد زميل احمد وهو بطل القصة حملو امتعتهم وتوجهو اليها على الفور حين احس سامى صديق احمد وابن صاحب الشقة انهم يعانو من كثرة ايجار شقتهم القديمة وضيق المعيشة فحدث ابيه وسرعان ما طلب من ابنه ان يأتى بهم الى شقتهم التى يمتلكونها فى نفس العمارة الذى يسكنو بها......

وسرعان ما حدث سامى صديقة عن شقتهم ومدى سعادة والدة لتأجير لهم الشقة وبسعر مناسب لانه يعلم ظروفهم بعد وفاة ابيه ويعلم مدى اخلاقهم واحترامهم فذهب احمد ليبشر امه وانتقلو اليها على الفور بعد التعديلات التى اقامها والد سامى لتناسب المعيشة بعد ان كانت مخزن للبضائع .......

وبعد ان استقرو فى الشقة الجديدة اخذ سامى صديقة احمد ليعلمه عن وظيفة جديدة اتى به له عن طريق احد جيرانه فى مشغل عم فتحى لانه يحب قص الملابس والخياطة ويمهر فيها بعد تخرجه من كليه الاداب

وحتى يساعد امه فى ظروف المعيشة لان معاش والده صغير ففرح احمد وشكر سامى على كل ما فعله معه لان سامى هو الصديق القريب جدا لاحمد وكانو الصديقان من حين لاخر يذهبو من حين لاخر فى وقت فراغهم للسير على الكورنيش ليتمتعون بالهواء وليحكو لبعض عن ما بداخلهم..........

وبعد ان تيسرت معيشة احمد ووالدته بعد الشغل الجديد
وفى احدى الاوقات كان يسير مع صديقة سامى سمع صوت ام كلثوم ولانه يعشقها اخذ يتتبع الصوت ومعه صديقه سامى حتى وصل الى مصدره!!!!!



وهو محل لبيع الشرائط وكانت تعمل به فتاة متوسطة الجمال ولكن ما جذبه هو ان هذه الاغنية من افضل الاغانى الى قلبه فنظر احمد الى المكان من الخارج وتابع سيره مع صديقه فى طريقهم الى البيت.........

وعند عودته اخذ يدندن الاغنية حتى غلبه النوم وفى الصبح ذهب مثل كل يوم الى عمله ولكن عند عودته من العمل ............

ذهب الى محل الشرائط الذى سمع منه الصوت بالامس واشترى هذا الشريط واخذ يسمعه طوال اليوم وفى اليوم التالى ذهب الى عمله وحين عودته ذهب الى نفس المحل واشترى شريط اخر وظل هذا الى مايقرب 10 ايام يذهب الى عمله فى الصباح وفى عودته يذهب الى محل الشرائط يشترى شريط جديد لام كلثوم !!!!!!!!

ولكن من الغريب انه كان يسمع دائما اول شريط اشتراه ويعتذ به جدا وفى اليوم 11 سألته الفتاة التى تعمل بالمحل لماذا تحب ام كلثوم بالاخص فأنت كل يوم تأتى لتشترى شريط لها .......

فقال لها وهو ينظر اليها والابتسامه على وجه احس ان كلامها يدخل القلب ببساطة وصوتها الناعم يسيطر على حين اسمعه ( وكأن هذا الكلام لا يقص به ام كلثوم ولكن يقصد به من تسمعه )

فبتسمت الفتاة واعطت له الشريط فغادر احمد المحل والابتسامه تكاد ان تقسم وجه والفرحة تسيطر علية لان بعد حوالى 11 يوم تكلمت هذه الفتاة والاكثر انها ابتسمت له وذهب احمد لمنزله والحوار الذى حدث يسيطر عليه واخذ يفتكره مرارا وتكرارا حتى غلبه النعاس ..............

وفى اليوم 29 ذهب احمد كعادته للعمل ثم الى محل الشرائط ليشترى شريط لام كلثوم فرحبت به الفتاة كعادتها واعتطت له الشريط مثل كل يوم ولكن الاغرب عندما كانت تعطى له الشريط قالت له ( حشوفك بكرة ) فنظر احمد الى الفتاة نظرة اندهاش تكاد عينيه تخرج منه فبتسمت له الفتاة اكثر واعادت علية الجملة ( حشوفك بكرة ) ففاق احمد من غيبوبته الاندهاشية......... وقال لها وهو مبتسم انشاء الله
وذهب احمد وعلامات الفرح تظهر على وجه والابتسامه تملئ وجه ويكاد يحدث نفسه ويقول ( تريد ان ترانى غدا )

وعند عودته الى المنزل جاء اليه صديقه سامى وعندما دخل حجرته لاقى شرائط كثيرة جدا حول سريره فقال له ( ما هذا ..... ما كل هذه الشرائط )

فحكى له احمد عن اعجابه وحبه من فتاة بائعة الشرائط .........
ولكن قال له سامى ( لماذا لا تحدثها )

فنظر اليه احمد وقال ( انى لا اقدر ... اخاف ان تكونى مشاعرها اتجاهى غير ذلك فأنصدم ... وانى لم اقدر على نطق هذا فعند ذهابى اليها يتحجر فمى واخاف ان انطق شئ اجرح به مشاعرها بدون قصد.... فأفضل الصمت )

فوردت فكره على ذهن سامى فقال لاحمد ( ان لم تقدر على القول فأكتب لها ) ..... فقال احمد ...كيف ....
فرد صديقة ان تكتب لها ورقة او كرت صغير تعبر لها عن مشاعرك اتجاها وتعطيه لها مع الفلوس فى ثمن الشريط وتنتظر الرد غدا فأن ظهرت لك ثانى يوم وهى مبتسمه وتعاملك معاملة طيبة فحدثها عن ما كتبته واعرف الرد وسوف يكون ردا طيبا ...لكن ان لقيت وجهها يميل للانزعاج فتكون قد عرفت الرد بدون حرج

فصمت احمد قليلا يفكر فيما قاله سامى وبعد صمته!!!!!!!!
قال انا اوفق على هذه الفكرة

فسرعان ما جاء احمد بكرت صغير وكتب به عن احساسه ومشاعره اتجاه هذه الفتاة بمساعدة صديقة سامى وترك الكرت بجوار ملابسه حتى يأخذه معه غدا .......

ولكن فى اليوم التالى انتظرت الفتاة ان يأتى الشاب اليها مثل كل يوم ولكن لم يأتى فقالت فى انفسها لابد ان شئ منعه ولكن فى اليوم الذى يليه لم يأتى ايضا فقالت الفتاة ايضا ربما مريض او لديه ظروف ولكن فى اليوم الذى يليه لم يأتى ايضا وظل هذا الحال بما يقرب اسبوع فأصاب الفتاة القلق الشديد اتجاه الشاب وبعد ما يقرب 9 ايام وكانت الفتاة جالسة فى محل عملها كعادتها وبالصدفة الباحتة لحظت سامى صديق الشاب الذى رائته معه اول مرة جاء اليها المحل يمر من امام المحل !!!!!!!

فسارعت ونهضت من مكانها واخذت تنادى عليه حتى التفت اليها واستجاب النداء فحدثته عن صديقه وقالت له عن احواله فخشيت ان يكون اصابه مكروه او مرض وقالت له ان لم يأتى ليشترى شرائط كعادته

فأجبها والدموع تملأ عينيه انه لم يأتى ليشترى شرائط مرة اخرى!!!!!

....فأصاب الفتاة الدهشه ...وقالت له لماذا هل عرف مكان اخر لبيع الشرائط ام حدث شئ منى ازعجه .......

فنظر اليها والدموع تسقط من عينيه ....وقال لها ( انه توفى ....وانه كان يحبك جدا ولم يقدر على مصارحتك لهذا الامر وعندما تجرئ ليصارحك جاء موعد القدر وتوفى )

فأنهارت الفتاة من البكاء الشديد ......فطلبت من سامى طلب ...وهو ان يوصلها الى منزله ....فألغى سامى موعده واستجاب الى مطلبها فأسرعت الى صاحب المحل حتى يأذن لها بالانصراف للضرورة فوافق صاحب المحل وذهبت مع سامى صديق الشاب متجهين الى المنزل واثناء الذهاب حدثها عن امه وعن مدى كان اعجب الشاب بها فظلت الفتاة تستمع اليه وهى تبكى بحرقه شديدة حتى وصلو الى المنزل وحين فتحت ام الشاب احمد الباب رحبت بسامى فقال لها هذه حب سامى الوحيد وهى بائعة الشرائط التى كان يذهب سامى اليها كل يوم

فبدأت تبكى والده سامى وادخلتهم المنزل وحكى سامى لوالده احمد عن حبه وعن سر كم الشرائط الكبير التى كانت تملئ حجرته فطلبت الفتاة من والده احمد ان تدخل الى حجرته فوافقت الام واتجهت الى الحجرة وخلفها الفتاة والصديق وعندما فتحت الام باب الحجرة نظرت الفتاة الى حجرة الشاب فوجدت كم الشرائط التى كان يشتريها الشاب والاعجب انه لاقت الشرائط كما هى لم تفتح من غلافها وعندما سألت الفتاة عن سر هذا !!!!
اجاب الصديق بأن كل ما كان يشغل احمد هو ان يراكى كل يوم وليس شراء الشرائط فأنه يأتى لكى كل يوم لينظر اليكى وليس للشراء .....لانه لديه جميع شرائط ام كلثوم يرثها عن ابيه واسرع سامى داخل الحجرة ليريها الشرائط الذى يرثها عن ابيه

والقت الفتاة بعينها الى شمالها فوجدت ملابسه وفوقها كارت فتقدمت ناحيه الكارت وامسكت به وقرأته والبكاء ييشتد بها

فقال لها سامى هذا الكارت كان سيعطيه لكى المرة المقبلة ليعلمك حقيقة مشاعره.............

فانهارت الفتاة والام بالبكاء الشديد وسقطت الفتاة ارضا تبكى بحرقه وسقطت الام بجوارها واثناء ضم الام للفتاة لصدرها وهم يبكون

قالت الفتاة انها كانت تحب ابنها حبا شديدا وكانت تخشى ان يكون حبها من طرف واحد فتصدم .......وقالت انها كانت تنوى ان تحدثه المرة القادمة وان تلمح له بحقيقة مشاعرها ......

فأخذت تضم الشرائط الى حضنها وتبكى بحرقة وتلوم نفسها عن صمتها طوال هذه المدة فأخذ البكاء يعم على الكل وعلامات الندم على وجه الفتاة .......وانتهى المشهد ببكاء الجميع وضم الفتاة للشرائط وضم الام للفتاة

((( فالصمت عن المشاعر يؤدى الى الندم ....فلا تصمتون حتى لاتندمون ....فالاعتراف والمصارحة افضل حتى ان انصدمت ....فهذا افضل من الكتمان والصمت الذى يؤدى الى الندم طوال العمر ....فجرح ساعة ولا ندم سنيين )))

هذه القصة من تأليف

محمد يسرى

م
ن
ق
و
ل
:43:


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاشقة تراب الجزائر
عضوة مشاركة
عضوة مشاركة
avatar

المشاركات المشاركات : 161
 تّقيِميُ تّقيِميُ : 0
نشاطى نشاطى : 177
بَلًدِي بَلًدِي : سابقا لبنى لولو

مُساهمةموضوع: رد: بائعة الشرائط   الخميس أبريل 18, 2013 4:13 am

يسلمووو


سابقااااااااا لبنى لولو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وردة الاحلام
المــديرة العـــامة للمنتــــدى~*
المــديرة العـــامة للمنتــــدى~*
avatar

المشاركات المشاركات : 1847
 تّقيِميُ تّقيِميُ : 15
نشاطى نشاطى : 2636
بَلًدِي بَلًدِي : مصر وافتخر
مِزـآجِي مِزـآجِي :

مُساهمةموضوع: رد: بائعة الشرائط   الثلاثاء يونيو 18, 2013 3:23 am


مشكورة يا قمر

كتير حلوه القصة

ومحزنة فى نفس الوقت


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
 [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alya.ahlamontada.com/
لؤلؤة الجنه
المــديرة العـــامة للمنتــــدى~*
المــديرة العـــامة للمنتــــدى~*
avatar

المشاركات المشاركات : 569
 تّقيِميُ تّقيِميُ : 5
نشاطى نشاطى : 717
بَلًدِي بَلًدِي : ام الدنياـــمصرــــ
مِزـآجِي مِزـآجِي :

مُساهمةموضوع: رد: بائعة الشرائط   الجمعة يوليو 05, 2013 10:56 pm

وااااااااااااااااااااااااااااااااو روووووووووووووووعه تسلمى


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

-----------------------------------

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://g1c1sh1.wwooww.net/
 
بائعة الشرائط
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فتيات المستقبل  :: المُنْتَديإتُ الأدَبيَّة :: القِصص-
انتقل الى: